شح الامطار و موجة الجفاف تهدد منسوب المياه

فايس بريس11 أغسطس 2020آخر تحديث :
شح الامطار و موجة الجفاف تهدد منسوب المياه

لحسين مهري

أصبحت ضاية الرومي، ضواحي مدينة الخميسات، تعاني في الآونة الأخيرة من جفاف شديد، حيث بات جليا أن مياه الضاية اصبحت تنضب نتيجة مجموعة من العوامل المناخية والبشرية.

وحسب فاعل جمعوي بالمنطقة مهتم بالبيئة، فإن سنوات الجفاف المتتالية وشح الأمطار أثرت بشكل كبير على منسوب المياه بالضاية، كما أشار إلى أن يد الإنسان لها نصيب في هذا المشكل بسبب الآبار والري الممارس بالمنطقة اللءان إستنزفى الفرشة المائية التي تمد الضاية بالمياه موازاة مع واد اسيغا الموسمي.

وطالب ذات الجمعوي، تدخل الجهات المختصة من جماعات محلية وإقليمية والجهة ووكالة الحوض المائي والمياه والغابات من أجل ايجاد حلول لمد الضاية بالمياه بشكل طبيعي عبر ترشيد إستعمال المياه الجوفية وعمليات الاستمطار الاصطناعي حتى لا تقع كارثة بيئية وإيكولوجية كما حدث بضاية عوا ضواحي إفران.

يذكر أن ضاية الرومي واحدة من المجالات الطبيعية النادرة بالمغرب، إذ تعتبر منطقة رطبة غنية بتنوعها البيولوجي بين أسماك وطيور مهاجرة وغطاء نباتي متنوع كما تعد متنفسا للساكنة ومزارا للسياح ومجالا للصيد الموسمي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة