جهات

حملات تحسيسة للتحذير من التراخي في مواجهة كورونا بالسمارة

هشام العباسي

تواصل السلطات المحلية بمعية هيئات المجتمع المدني بمختلف ارجاء الاقليم تنظيم حملات تحسيسية في صفوف المواطنين بالأماكن العامة لدعوتهم لمزيد من الحيطة والحذر أمام خطر التراخي في تطبيق التدابير الوقائية من فيروس كورونا.

وبسبب المنحى التصاعدي لانتشار وباء (كوفيد-19) تواصل السلطات المحلية حملاتهم التحسيسية في صفوف المواطنين بالأماكن العامة لدعوتهم لمزيد من الحيطة والحذر لتفادي الأسوأ بسبب عدم الالتزام بالتدابير الوقائية للحد من انتشار الوباء وتجوب السلطة المحلية واعوان السلطة والامن الوطني والقوات المساعدة بالاضافة الى جمعيات المجتمع المدني مختلف الشوارع والأحياء والمقاهي لتوعية المواطنين بخطورة الأمر وضرورة التعبئة الجماعية.

وفي هذا السياق نظمت اتحادية جمعيات السمارة بتعاون مع الهلال الأحمر المغربي وجمعية أصيل للصناعة التقليدية هذه الأخيرة التي ساهمت ب 70 حاملة مفاتيح تقليدية بالإضافة إلى كمية من الكمامات الطبية، وتقديراً للجهود الإستثنائية التي يبذلها العاملين بقطاع الصحة، الوقاية المدنية، الأمن الوطني و القوات المساعدة، تم توزيع حاملات المفاتيح و الكمامات عليهم عرفان بالجميل في حربهم على كورونا.

كما وزعت كمامات على بعض المواطنين غير الملتزمين، محذرين إياهم من خطورة عدم انخراطهم في هذا السلوك الوقائي الذي أصبح ملزما بموجب القانون الذي يعاقب على عدم ارتداء الكمامة ويبدي المواطنون مع هذه الحملات تجاوبا إيجابيا حيث يتفاعلون مع المبادرة ويثمنون الخطوة.

مؤكدين على ضرورة التعبئة الشاملة لتخطي هذه الأزمة الوبائية، وتندرج هذه المبادرة في إطار الحملات التوعوية والتحسيسية التي تباشرها السلطات المحلية بالسمارة بتنسيق مع القطاعات الاجتماعية والمجتمع المدني لمكافحة تفشي الوباء وذلك بناء على توصيات اللجنة الإقليمية لليقظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى