المنظمة العربية للتنمية الصناعية تدعو إلى تعزيز التعاون الصناعي وتحقيق تبادل تجاري عربي دون حواجز

هيئة التحرير
منوعات
هيئة التحرير30 نوفمبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين
المنظمة العربية للتنمية الصناعية تدعو إلى تعزيز التعاون الصناعي وتحقيق تبادل تجاري عربي دون حواجز

دعا المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين، السيد عادل صقر الصقر، إلى دعم وتشجيع كل التوجهات والأنشطة الرامية إلى تعزيز التعاون الصناعي العربي، لأجل فتح آفاق متعددة لتبادل تجاري دون عوائق أو حواجز من شأنه أن يساهم في دعم منطقة التجارة الحرة العربية الكُبرى.

جاء ذلك حسب بلاغ للمنظمة التابعة لجامعة الدول العربية، توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الثلاثاء، في تصريحات للسيد عادل الصقر بمناسبة انعقاد “المنتدى الصناعي الليبي المصاحب لفعاليات معرض صنع في ليبيا” الذي احتضنته العاصمة تونس الأسبوع الماضي.

ونقل البلاغ عن السيد عادل الصقر قوله إن دور المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين يعتمد أساسا على تحقيق التكامل الصناعي وتشجيع الاستثمارات بين الدول العربية وتنمية التجارة البينية للسلع والمنتجات الصناعية، مشددا على أهمية دعم جهود المؤسسات والشركات الإنتاجية العربية في تطوير علاقات التعاون الصناعي وتعزيز التبادل التجاري للمنتجات الصناعية في ما بينها وفتح آفاق الاستثمار المشترك بهدف تحقيق التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة في الدول العربية.

وأشار المدير العام للمنظمة التي يوجد مقرها بالرباط، إلى “منصة طلبات وعروض المنتجات الصناعية العربية” التي أنشأتها المنظمة في إطار دعمها لفرص العرض والطلب للمنتجات الصناعية، من خلال فتح قنوات التواصل بين الهياكل الإنتاجية العربية وتبادل وفورات السلع، وتعزيز سلاسل الإمداد والتوريد التي تربط الصناعات العربية ببعضها البعض.

وتتضمن “منصة طلبات وعروض المنتجات الصناعية العربية”، وفقا لعادل الصقر، بيانات العديد من المصانع والمؤسسات العربية في مختلف القطاعات الصناعية، بالإضافة إلى الطلبات المتعلقة بالمنتجات والسلع الصناعية.

وكانت العاصمة التونسية قد احتضنت الأسبوع الماضي فعاليات المنتدى الصناعي الليبي، المصاحب لفعاليات معرض “صنع في ليبيا” تحت شعار “دعم الشراكه الليبية التونسية”، بحضور وزراء ومسؤولين من تونس وليبيا، ومشاركة أزيد من 150 من الشركات والمؤسسات الدولية المعنية بالنشاط الاقتصادي والصناعي في البلدين وعدد من الفاعلين الاقتصاديين من رجال الأعمال والمال والتأمين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: