الملكة إليزابيث حضرت أول نشاط رئيسي من الاحتفالات بيوبيلها البلاتيني

هيئة التحرير16 مايو 2022آخر تحديث : منذ شهرين
هيئة التحرير
دولي
الملكة إليزابيث حضرت أول نشاط رئيسي من الاحتفالات بيوبيلها البلاتيني

 حضرت الملكة إليزابيث الثانية الأحد عرض خيول هو أول نشاط مهم ضمن الاحتفالات بيوبيلها البلاتيني بمناسبة مرور 70 عاماً على توليها العرش البريطاني.

بدت الملكة البالغة 96 عاماً والشغوفة بالخيول مبتسمة خلال مرورها على السجادة الحمراء مستعينة بعصا لحضور عرض “إيه غالوب هيستوري” الذي شارك فيه 500 حصان و1300 فنان.

وتثير إطلالات الملكة اهتماماً منذ أن عانت مشاكل صحية في الخريف ومكوثها في المستشفى ليلة بعد إجراء فحوص لها لم يصدر أي توضيح في شأن طبيعتها. وشهدت الأشهر القليلة المنصرمة إلغاء مشاركتها في عدد من الأنشطة العامة العامة الكبرى. وكانت أصيبت كذلك بفيروس كورونا في شباط/فبراير.

وكان للمعلق على الاحتفال أوميد جليلي تعليق شكر فيه الملكة مازحا تفضيلها حضور هذا الحدث على افتتاح دورة البرلمان البريطاني الثلاثاء الفائت.

وتولى ولي العهد الأمير تشارلز (73 عاماً) للمرة الأولى إلقاء الخطاب التقليدي للجلسة بدلاً من الملكة في مؤشر جديد إلى التحوّل الذي تشهده الملكية البريطانية بفعل مشاكل اليزابيث الصحية.

وصرفت الملكة النظر للمرة الثالثة خلال ولايتها عن إلقاء الخطاب التقليدي في افتتاح الدورة الجديدة للبرلمان بسبب ما وصفه القصر الملكي بـ”مشاكل عرضية في التنقل”، مشيراً إلى أنها اتخذت هذا القرار “بالتشاور مع أطبائها”.

وأثار غيابها تساؤلات عن إمكان مشاركتها مطلع حزيران/يونيو المقبل في احتفالات اليوبيل البلاتيني.

الاخبار العاجلة
error: