الدار البيضاء .. (تيبو إفريقيا) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب يحتفلان باليوم العالمي للاجئين

هيئة التحرير22 يونيو 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين
هيئة التحرير
رياضة
الدار البيضاء .. (تيبو إفريقيا) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب يحتفلان باليوم العالمي للاجئين

احتفت (تيبو إفريقيا)، المنظمة الرائدة في مجال التربية وإدماج الشباب من خلال الرياضة، جنبا إلى جنب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب،

اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء، باليوم العالمي للاجئين، من خلال تنظيم برنامج تحت مسمى “الدانك من أجل اللاجئين” (Dunk for Refugees).

ويهدف الاحتفال بهذا اليوم إلى إحداث تأثير قوي على اللاجئين من خلال الرياضة وتعزيز الاندماج الاجتماعي والمهني لهذه الفئة عبر المواكبة التربوية.

وبهذه المناسبة، تم تنظيم مباراة كرة سلة في مدرسة الفرصة الثانية – الجيل الجديد – الموجهة للمهن الرياضية التي يوجد مقرها بالمدينة القديمة للعاصمة الاقتصادية، بحضور اللاجئين الشباب المقيمين في المغرب والمستفيدين من برامج تيبو إفريقيا .

وأشار الرئيس المؤسس لمنظمة تيبو إفريقيا غير الحكومية، محمد أمين زرياط، في تصريح للصحافة، إلى أن اليوم العالمي للاجئين يكتسي أهمية قصوى بالنسبة للمنظمة غير الحكومية التي تلتزم كل سنة بتمكين المزيد من الشباب والنساء اللاجئين من الاستفادة من برامج التربية والاندماج عبر الرياضة.

وأوضح السيد زرياط « أن الاحتفال بهذا اليوم إلى جانب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب ومؤسسة الشرق والغرب، يشهد على الالتزام العميق بإدماج اللاجئين الشباب من خلال الرياضة، خاصة مدرسة الفرصة الثانية التي تفتح أبوابها لهذه الفئة من أجل تطوير مهاراتهم ودعمهم للاندماج المهني الناجح ».

من جانبه، أوضح فرانسوا ريبيت ديغات، ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في المغرب، أن تخليد هذا اليوم يعد فرصة للاحتفال بموهبة هؤلاء اللاجئين ومعارفهم واستحضار الظروف المأساوية التي مروا منها ودفعتهم للهروب.

وأشار إلى أن الأنشطة التي نظمت بهذه المناسبة تعتبر مناسبة للاحتفال بالرياضة والثقافة والتعايش وتبادل قيم التعاطف والتضامن.

من جهته، قال المكلف بالعلاقات الخارجية لدى المفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمغرب، ماكسينس حايك، إن الرياضة عنصر أساسي في تعزيز التعددية الثقافية واندماج اللاجئين في المغرب.

وتعتبر تيبو إفريقيا منظمة غير حكومية تستخدم قوة الرياضة لتصميم حلول اجتماعية ومبتكرة في مجال التربية والتمكين والإدماج الاجتماعي والاقتصادي للشباب والنساء من خلال الرياضة.

وباعتبارها المنظمة الرئيسية في التربية وإدماج الشباب من خلال الرياضة في إفريقيا بتغطية في أكثر من 8 بلدان إفريقية، وتماشيا مع طموحها في أن تصبح قاطرة الرياضة للتنمية في إفريقيا في أفق سنة 2030، تلتزم تيبو إفريقيا بالمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر وتعتبرها فرصة لجعل الرياضة أداة قوية لتصميم حلول مبتكرة في مواجهة تعقد تحديات القرن الحادي والعشرين.

الاخبار العاجلة
error: